Download ملخص محور الانية والغيرية للشعب العلمية PDF

Titleملخص محور الانية والغيرية للشعب العلمية
File Size78.5 KB
Total Pages7
Table of Contents
                            معهد ابن رشد حي الرياض سوسة                              السنة الدراسية: 2008/2009
                        
Document Text Contents
Page 2

يرتبط تحديد النية في سياق الفلسفة الحديثة مع ديكارت بمفهوم" الذاتييية" أي إن النسيياني
في النسانل يتحدد بالعقل بما هو جوهر مفارق يجد يقينه في حقيقة مطلقة و مفارقة وإنما

ل كفكرة مجردة أو مفهوم تصوري وإنما في النسان كذات فردية تتميييز بهييذه القييدرةذاته
.الوعي بالذات"التي يتوفر عليها دون سائر الموجودات المتمثلة في إمكان تحقيق "

؛تستلزم هذه العييودة اضييطلععودة الذات على ذاتهايتحقق هذا "الوعي بالذات" من خلل
الذات، بشكل شخصي وفردي، بمطلب تحقق الوعي وهو ما يستلزم خوض تجربيية الشييك؛
إن ما يميز هذا الوعي انه قرار تتخييذه الييذات بيذاتها لتحديييد ماهيتهيا بمعنييى إن اليوعي أي
معرفة الذات لذاتها وقدرتها على إثبات وجودها والتحكم فيه ليس معطييى خييارجي يضيياف
على الذات من خارجها أو أنه يجد سنده ومبرره خارج الذات وإنما في عييودة الييذات ذاتهييا
على ذاتها وهو ما يتجلى في خوض تجربة الشك : أي إن وعي الذات بذاتها مشييروط بهييذا
القرار الذي يجب أن تتخذه الذات لتأخذ على عاتقهييا معرفيية واكتشيياف حقيقتهييا علييى نحييو
يقيني وهو ما يستوجب مراجعة وفحص ما تحمله الذات من أفكار حول ذاتهييا للتحقييق ميين
قيمتها. إن خوض تجربة الشييك
وان انتهى بديكارت في مرحلة أولى إلى وضييعية يييأس وريبييية و تعليييق للحكييم؛ فييانه ميين
خضم حالة الريبية هذه أي فقدان كل يقين انبجست له حقيقيية سيياطعة:حييدس أول انييه يفكيير
وبالتالي فهو موجود."أنا أفكر أنا موجود"،إذ أن التفكير هو الحقيقة الساطعة التي ل يمكيين
للشيييييييييييييييييييييييييييييييييك إل أن يزييييييييييييييييييييييييييييييييييدها إثباتيييييييييييييييييييييييييييييييييا.
التفكير هو حد النساني في النسان بما إن التفكييير هييو الحقيقيية الوحيييدة الييتي تصييمد أمييام
تجربيية الشييك فحقيقيية النسييان وميياهيته:" النييا أفكيير" يمثييل جييوهر النسييان. يتنييزل
الكوجيتو منزلة اليقين،يقينا مؤسسا من حيث هو الحقيقة الولى التي ستسمح لحقييا بإثبييات
بقية الحقائق.بذلك فان الكوجيتو يثبت نفسه بنفسه ؛من خلل عودة الذات على ذاتها وتأملها
فيما تحمله من معارف،وهي في ذلك ل تحتاج لي واسطة لتييدرك وتثبييت وجودهييا،بييل إن
إثبات وجود الذات يقتضي بداية كما سبق وأن أشرنا إلى ضرورة إستفراغ الييذات ميين كييل
ما هو خارج الذات .يتعين النساني إذن بما هو أنانة تعي ذاتها بييذاتها فييي اسييتقلل وتعييال
عن كل "الخارجات".مقتضى النية هو هذا الوعي ؛وعي الذات بذاتها كذات مفكرة؛إذ منذ
اللحظة التي تشرع فيها الذات بالتفكير تعي مباشرة بوجودها. لذلك ف"إني أن انقطعييت
عن التفكير تماما انقطعت عن الوجود تماما".وبالتالي فان النا أفكر مكتفيييا بنفسييه،بييل انييه
ليس فقط غير محتاج فيي إثبيات وجيوده إليى اسيتبعاد الجسيد والعيالم والخير بيل إن هيذا

الستبعاد هو شرط إمكان إثبات هذا الوجود الذي للذات إثباتا يقينيا.
إذا كانت تجربة الشك تنتهي إلى إثبات وجود النا فييان هييذه التجربيية ل تقييول لنييا مييا هييي
حقيقة هذا "النا".يميز ديكيارت داخيل النيا بيين النفيس بميا هيي نفيس مفكيرة أو "جيوهر
مفكر"و "الجسد"بميا هيو عيرض ل يمكين إن يمثيل حقيقية النسيان لنيه ل يتصيف بيذاته
بخاصيات البداهة واليقين فهيو مجيرد موضيوع للمعرفية يتحيدد" كجيوهر ممتيد".فتصيور
ديكارت للنسان يقوم إذن على أساس ثنائييية هييي" ثنائييية النفييس والجسييد."فييي إطييار هييذه
الثنائية تتعالى النفييس علييى الجسيد فييالنفس هييي جيوهر النسيان فيميا يكيون الجسييد مجييرد

عرض هامشي.بذلك يكون مجال الجسد هو مجال الغيرية.

Page 4

تحقق النساني في النسان إدراكا للعالم إدراكا تنشئه الذات من خلل ما تعيشه من تجارب
داخله.هذا الدراك ل يمكن أن يتحقق إل بتوسط الجسد،فالجسد هو سبيلنا الوحيد للحضييور
داخل العالم وإدراك هذا الحضور بما يحقق انبتنا.يستتبع من هذا التأكيييد علييى قيميية الجسييد
وأهميته ضرورة التمييز بيين "الجسييد الموضييوع مين جهية و"الجسييد الخيياص" مين جهيية
ثانية.يتحدد "الجسد الموضوع" بما هو المقابل للذات بما يجعل منه موضييوعا للستكشيياف
والمعرفة وهو بالتالي شيء من الشياء .في مقابل "الجسد الموضوع"يبرز مفهوم "الجسييد
الخاص"الذي تتعين من داخله حقيقة الجسد النساني بما هو ما أعيشه ضمن تجربة داخلييية
فيكون هو أنا."أنا جسدي"

المكتسبات:
- يتحدد النساني في النسان بمييا هييو وعييي بالييذات أي بقييدرة النسييان علييى معرفيية ذاتييه

واثبات وجوده
- تحقق هذا الوعي يستوجب النفتاح على العالم ،أي إن النساني فييي النسييان يتشييكل ميين
خلل المعيش اليومي المتمثل في مجموع العلقات والتجارب التي يخوضها النسان داخل

اليومي
- هذا النفتاح الذي هو شرط تحقق النساني ل يمكن انجازه ال بتوسط الجسد. الجسييد هييو

الذي يجعل من التواصل مع العالم ممكنا فعليا.
- المقصود بالجسد ليس" الجسد الموضوع"وإنما" الجسد الخاص"

- يمثل الجسد الخاص من جهة أولى ما به نييدرك العييالم وميين جهيية ثانييية مييا يتمظهيير ميين
خلله وعينا .

- ربط النساني بالنفتاح على العالم يستلزم النفتاح على الغير في إطار علقة بين ذاتية.
-المسلمات:الوجود النسياني هيو وجيود داخيل العيالم يتحيدد فيي إطيار المعييش و بتوسيط

الجسد.
- الضمنيات: قصور التصور الديكارتي للنسييان القييائم عليى تعيالي واكتفيياء اليذات بيذاتها

على قول حقيقة النسان.
- الستتباعات: تحقق النساني يفرض التواصل مع الخر في إطار علقة بييين ذاتييية تقييوم

على النفتاح على الغير والعتراف اليجابي بغيريته.


تاريخية النساني:ماركس
يرفض ماركس كل تحديد ماهوي للنسان يفترض أن للنسان حقيقة ثابتة ومطلقة ونهائييية
فالوجود النساني هو وجود تاريخي.بذلك فان الوعي ذاته هو وعي تاريخي. تفهم تاريخييية
الوعي عند ماركس على أساس ارتباط الييوعي بييالوجود الحقيقييي والفعلييي للبشيير.ينضييوي
الوجود الفعلي للبشر في إطييار وجييودهم الجتميياعي. يقييوم هييذا الوجييود الجتميياعي علييى
أساس الصراع الذي هو صراع طبقي.هذا الصراع هو حاصييل التنيياقض القييائم داخييل كييل
مجتمع بين طبقة تحتكر امتلك وسائل النتيياج والييثروة وطبقيية ثانييية معدوميية.إن وضييعية
الصراع الناتجة عن التناقض فييي المصييالح القتصييادية هييي القييانون الييذي يحكييم الوجييود
النسيياني.إذا كييان هييذا الصييراع هييو قييانون ثييابت فييان أشييكال الصييراع وتمضييهراته
متغيرة.تتغير بفعل تطييور وسييائل النتيياج ومييا ينتييج عنهييا مين تغييير فييي علقييات النتيياج
.الوعي يرتبط إذن من جهة أولى بهذا الصراع فيكييون وعييي الفييرد مرتبييط بييوعي الطبقيية
التي ينتمي إليها ومن جهة ثانية فان هييذا اليوعي محكيوم بمسيتوى تطيور علقيات النتياج
المميزة لعصره.النية بذلك ل تحدد ول تتحقق كوجود ميتييافيزيقي منفصييل ومتعييالي علييى
حياة البشر الواقعية وما يخوضونه من صراع اجتماعي .فهييذا البعييد التيياريخي الجتميياعي
هو الذي يميز فعليا الوجود النساني وما يقيم خطا فاصل بييين الوجييود النسيياني والوجييود
الحيواني.إن كل وعي يرى نفسه خارج هذه الحقيقة هو وعي زائف ل يقول حقيقة النسان

Similer Documents